كيف يقوم الأطفال المصابون بالسكر باستغلال مخاوف الأهل

كيف يقوم الأطفال المصابون بالسكر باستغلال مخاوف الأهل

 

هناك ملاحظة قد يعرفها كل من يقوم بتربية أطفال أو العناية بهم؛ أنهم يحتاجون ويعشقون الاهتمام بهم واللعب معهم، وأن لهم تصرفات قد تمتد للتمرد وكسر الأشياء من أجل لفت الانتباه لهم، والأطفال المصابون بالسكر يتطلبون كثيراً من العناية والاهتمام وقد يحتاجون مزيداً من الجهد والدعم إذا كان لديهم أسئلة أو كان هناك شيء يقلقهم.

 

ويكتشف كثير من الأطفال بسرعة أن التسبب بإرباك حول الأكل هي طريقة ناجحة للحصول على اهتمام الأهل، وهذا ينطبق أيضاً على المصابين منهم بالسكر، فهم يعرفون جيداً أن رفضهم تناول الطعام في الأوقات المناسبة أو الإصابة بنوبة هيبوجلايسيميا يشكل طريقة فعالة في جذب كثير من الانتباه، وقد يرفض هؤلاء الأطفال أيضاً إجراء فحوصات البول أو الدم الخاصة بمعرفة مستويات الجلوكوز في الدم.

 

وسيكون هذا بالتأكيد مقلقاً ومحبطاً للأهل، وقد يتسبب بقلق كبير في حياة العائلة، لكنه ليس غير معتاد قط، وعليكم كأهل عدم الشعور بالذنب بسبب الإحساس بعدم قدرتكم على التعامل مع الوضع، فقد شهد طبيب طفلك والفريق المعالج هذا النوع من المشكلات كثيراً من قبل، وهم قادرون بالطبع على تقديم المساعدة والنصيحة.

 

وفي بعض الأحيان، قد تكون الاستعانة بشخص من خارج العائلة -كصديق مثلاً أو حتى مستشار متخصص- فكرة جيدة، فمن الممكن أن يتمكن من مساعدة الطفل المصاب على فهم تأثير تصرفه هذا في صحته، وينبغي فهم أن تصرفات الطفل هذه قد تشكل أحياناً طريقة للتعبير عن عمق قلقه بشأن مرضه.

قد يعجبك أيضا

article

مرض السكر والحج

article

مشكلات الأكل عند الأطفال المصابين بالسكر

article

ماذا يجب أن تفعل عند انخفاض نسبة السكر في دم تلميذك؟

article

مرض السكر والصوم

article

السكر واضطرابات الأكل

السابق التالى

قم بالتحميل الأن لتسطيع التحكم فى مرض السكرى